القائمة الرئيسية

الصفحات

من الأفضل في صناعة القرار ؟ البشر ام الخوارزميات ؟

أصبحنا نعيش في عالم يتطور كل يوم تقريباً , واهم هذه التطورات هو أستخدام الخوارزميات في طريقة صنع القرارات الهامه , وحلت الخوارزميات مكان البشر في صناعة القرار , من الواضح ان هذا مفيد ولكن في اشياء معينة , ولكن لا يزال الكثير من الناس غير متأكدة من العواقب عن طريق هذا التغير في صناعة القرار .

من الأفضل في صناعة القرار ؟ البشر ام الخوارزميات ؟

من التعليم الي التحقيق الجنائي وقد بدأت الخوارزميات في إظهار الكثير من المهارات الجيدة في صناعة القرار , ولكن هل هذه القرارات تراعي فعلاً حقوقنا وتحمينا بشكل صحيح ؟ يعتبر هذا السؤال اكثر الأسئلة جدلاً في العالم .

تم نشر مقالة تحت عنوان " الخوارزميات وحقوق الإنسان " وكانت هذه المقاله تتحدث حول حقوق الإنسان في تقنيات معالجة البيانات الآلية والآثار التنظيمية المحتملة , وكان تركيز هذه الدراسة عموماً حول سلبيات استخدام الخوارزميات في اتخاد القرارات بديلاً عن البشر .

تحدثت الدراسة انه من الصعب التنبؤ بالطريقة التي تستخدمها الخوارزميات في اتخاذ القرارات , وتكون الطريقة مختلفه بأختلاف نوع الوظائف التي تؤديها الخوارزميات ومستوي التجريد وتقعيد المعالجة الآلية , وفي الاخير سيكون هناك تأثير علي البشر لكل قرار تتخذه الخوارزميات , توضح هذه الدراسة ايضاً فهم الأهتمامات المختلفه لحقوق الإنسان الناتجه عن كثرة استخدام الخوارزميات في عملية صناعة القرار .

من الأفضل في صناعة القرار ؟ البشر ام الخوارزميات ؟

في الواقع ، هذه الدراسة تجعلنا نتساءل عن الشخص المسؤول عن انتهاكات حقوق الإنسان هذه. يمكن أن يكون المبرمج أو المشغل أو الشخص الذي نفذ القرارات وراء هذه الانتهاكات. وبالتالي ، فإنه يشجعنا على التفكير فيما إذا كانت عملية صنع القرار الخوارزمي مفيدة لنا مقارنة بالقرارات التي يتخذها البشر.

كما أجرت دراسة الخبراء هذه دراسة لتحديد طرق تشغيل الخوارزميات وفقاً لمعايير حقوق الإنسان الراسخة ، بما في ذلك مبادئ سيادة القانون والعمليات القضائية. إذا تم استخدام هذه الخوارزميات بشكل صحيح ، فسوف تساعدنا في الحصول على الكثير من الفوائد من حيث الكفاءة واستهلاك الوقت.

ومن ثم ، قبل الاعتماد بشكل كامل على الخوارزميات لتنفيذ القرارات الجديدة ، من الضروري دراسة الآثار التي قد تسببها على الحقوق الأساسية للبشر. بغض النظر عن مدى كفاءة التكنولوجيا ، فإنه يتطلب وجود خبير لتشغيلها دون أي أخطاء.

من الأفضل في صناعة القرار ؟ البشر ام الخوارزميات ؟

الخوارزميات لديها مجموعة واسعة من التطبيقات في العالم الحالي. وهم يشاركون في غربلة طلبات العمل ، وحساب درجات الائتمان ، وتقديم القروض والرهون العقارية ، وما إلى ذلك. كما أنهم يشاركون في إطلاق سراح المجرمين من السجون. القرارات التي تتخذ في اللحظات الحاسمة سيكون لها تأثير أكبر على البشر. وبالتالي ، فمن الضروري أن نكون أكثر يقظة أثناء التعامل مع هذه الخوارزميات.

على الرغم من أن الكثير من الناس يدعمون استخدام الخوارزميات في صنع القرار ، إلا أن القرارات التي يتخذونها لا يمكن مقارنتها بكفاءة القرارات البشرية. لا يسعنا إلا أن نأمل في أن تتوصل التكنولوجيا إلى الطرق المطلوبة لتصحيح العيوب الحالية في الخوارزميات في أقرب وقت ممكن.


شارك الموضوع مع أصدقائك وساعدنا في تقديم المزيد ♥

تعليقات